إله إنسان

فئة :  ترجمات

إله إنسان

 إله إنسان[1]


الملخص:

ليس من السّهل تقديم ترجمةٍ عربية لنصٍّ في فلسفة الدين لإيمانويل ليفيناس.[2] ويُعزى ذلك، فيما نعتقد، إلى أمرين: يرجع أولهما إلى كون ليفيناس لم يُقدَّم إلى القارئ العربي كفاية ولم يُتعرّف عليه إلا باعتباره فيلسوف الآخر والوجه، ويرجع ثانيهما إلى توعّر عبارته وتمنعها على الترجمة وعلى كل قراءة لم تعزم عزماً قوياً على خوض مغامرة مغادرة أرض اللغة التي ألفتها. لذلك تريد هذه المقدمة أن تكون دعوة إلى قراءة هذا النص الذي يحتاج الإمساكُ به إلى صبر وأناة.

يتناول ليفيناس هنا مسألة الإنسان-الإله، باعتبارها حجر الزاوية في المسيحية، مناولة فلسفية "فينومينولوجية"، بل بالأحرى مناولة إيتيقية. لذلك لا يمكن معالجتها فلسفياً إلا لأنها تتيح أمرين اثنين: أولهما التفكير في التعالي La transcendance وعلاقته بالمحايثة L’immanence وهما المفهومان اللذان يحيلان إلى علاقة الله بالإنسان، وثانيهما التفكير في وضع الديني Le religieux ما بعد الدين La religion الذي أعلنت عنه العبارة النيتشوية (لقد مات الله). ويراهن من وراء ذلك على تخريج قول حيٍّ في الذاتية الإنسانية وهويتها تكون فيها علاقة الإنسان بالإنسان علاقة أصيلة من حيث إنها شرط انكشاف الإلهي، ومن حيث إنّ الإلهي هو شرط ظهورها. وهو ما يستلزم إجراء انعطاف حاسم في الفكر الفلسفي من الأنطولوجيا إلى الإيتيقا.

يبدو أنّ التفكير في التعالي وعلاقة الإنسان به فينومينولوجياً يدفعنا إلى مواجهة المشكل التالي: كلّ معرفة إنما هي استيعاب وتملك للمختلف ولآخر الفكر[3] في مقولات الفكر (الأنا أفكر أو الـ "نفسه") وفي مفاهيمه النظرية. وإذن؛ تُنفى آخرية الآخر وخارجانيته وتعاليه ويُجعَل مطابقاً للذات وجزءاً منها ومحايثاً لها. وهذا على وجه التحقيق هو العمل الخاص بالفكر عندما ينظر إليه كوعي. أي كمرآة تعكس الخارج وتعكس ذاتها على الخارج...

للاطلاع على الملف كاملا المرجو الضغط هنا


[1]- Emmanuel Lévinas, « Un Dieu Homme » in: Entre Nous, Essais sur le penser-à-l’autre, Ed. Grasset et Fasquelle, 1991, pp. 65-71

[2]ـ "تمثل هذه المقالة نص المحاضرة التي ألقاها ليفيناس في أسبوع المثقفين الكاثوليكيين بباريس أبريل 1968، التي نشرت في السنة نفسها تحت عنوان: "من هو المسيح؟" ضمن منشورات Desclée de Brouwer". انظر الملحق من المرجع نفسه، ص 251

[3]- Emmanuel Lévinas, Ethique comme philosophie première, Préfacé et annoté par Jacques Rolland, Ed. Payott et Rivages, Paris, 1998, P. 68