ما فعل الإبداع؟

فئة :  ترجمات

ما فعل الإبداع؟

 ما فعل الإبداع؟([1])


ملخص:

تشكل هذه المحاضرة لجيل دولوز Gilles Deleuze عملا متميزا ومجددا على صعيد الفكر الفلسفي، وهي لا تخرج عن النسق الفكري الفلسفي لديه، حيث يشع أفق جديد تماما للفلسفة والفكر، وحيث الدقة الكبيرة في تفكيك المفاهيم، وبنائها وفق مبادئ لم تكن مألوفة في مجال الفلسفة: الحركة mouvement والقوة Force والمحايثة Immanence. إنه فكر يقتلع التراث الميتافيزيقي للحداثة وما قبلها. ليس كل ما هو عقلي واقعي وليس كل ما هو واقعي عقلي (ضد هيجل): هناك التأويل الذي يتقصى حركة الفكر ومفاهيمه والتواءاتها. لا يتطابق عقلنا مع الواقع، بل إنه يبتكر المفاهيم التي تمكنه من تأويله، وفق إرادة قوة تخص المؤول وتخص المحايث، وهو في هذا يلتقي مع فوكو Foucault وكواتاري Guattari وديريدا Derrida...إلخ. هؤلاء فلاسفة كتبوا للحاضر وللأجيال القادمة Posthumes وفق منظورية perspective مختلفة تماما.

نجد في هذه المحاضرة الدقة في تحديد ما تكون الفكرة؟ وما يكون الإبداع؟ لا يكون الفكر فكرا إلا في علاقة مع مجال للإبداع، ولا يكون الإبداع إلا وفقا للضرورة التي تدعو إليه، حيثما كان هناك إبداع كانت هناك مقاومة ضد الراهن وضد السكون. يسائل دولوز مجالات الإبداع: السينما والفلسفة والعلم والفن التشكيلي والموسيقى. ما المشترك بينها؟ وما الإبداع؟ وهل يمكن لهذه المجالات أن تلتقي فيما هو مشترك؟ كيف نفهم العلاقة بين الأديب مثل ديستوفسكي والسينمائي، مثل ستروب Straub؟ هل الإبداع من صنف التواصل؟ فما التواصل؟ وماذا تعني صرخة باخ Bach؟

للاطلاع على الملف كاملا المرجو  الضغط هنا


[1]- محاضرة ملقاة ضمن سلسلة محاضرات في أيام الثلاثاء لمؤسسة فيميس FEMIS.