نقد الأصول: في سِيرة السّيرة النّبوية منذ النّشأة حتّى العصر الحديث

فئة :  أبحاث محكمة

نقد الأصول: في سِيرة السّيرة النّبوية منذ النّشأة حتّى العصر الحديث

 نقد الأصول:

في سِيرة السّيرة النّبوية منذ النّشأة حتّى العصر الحديث*


ملخص البحث:

يتناول هذا البحث بالتحليل للسيرة النبوية منذ نشأتها إلى غاية العصر الحديث، وبالنقد لأصولها. وينطلق البحث من الإرهاصات الأولى التي شكّلت السيرة النبوية، من خلال إثارة مشكلة المصطلح لغرض تبيان التمايز بين السيرة والسنة؛ على اعتبار أن الأولى أوسع مفهوما ونطاقا من الثانية. كما يقف البحث عند الفترة الأكثر حساسية من عمر السيرة النبوية، انطلاقا من الغموض الذي أحاط بفَترة التشكّل الأول للسّيرة؛ وذلك لما تميزت به هذه الفترة من فترة الروّاد الأوائل لهذا العلم، حيث دبّجت فيها الأقاويل، انتصاراً لشخص، أو عصبيّة، أو مذهب، وتضطرب في شأنها الآراء حتّى تتناقض. ثم يعرج البحث إلى المرحلة، التي نشطت فيها حركة التدوين والتي ارتبطت بفترة تقييد المغازي والسّير حتّى القرن الخامس، والتي شهدت تذبذب المجموعة الإسلامية بين رغبة في حفظ تراث النبيّ وبين خَشية من تلبّس القرآن بأيّ كلام آخر، بما في ذلك الأحاديث النّبوية؛ لكن التحليل لهذه المرحلة يستقر عند رأي أهل العلم الداعي إلى اعتبار أنّ حركة التّدوين نشِطت أواخر القرن الثّاني، وأغلب المصنّفات التّي وصلت إلينا تعود إلى العصور التّي تلتْ هذه الفترة إلى غاية القرن الخامس، حيث دخل التأليف في السّيرة مرحلة جديدة، ميّزتها ضخامةُ التأليف، والإغراقُ في تقصّي خصائص الرّسول. وقد رأينا أن نؤرّخ لكتابة السّيرة في هذه الفترة، من خلال النّظر في أهمّ المصادر التّي يكثُر ذكرها في أعمال المحدَثين. ولعل ذلك ما دفع بالكُتّاب العرب إلى عدم الانقطاع عن كتابة السّيرة النّبوية، واستمرّ تصنيفهم للسّير حتّى دخلت الأزمنة الحديثة كمؤشر لطلوع فجر التآليف الحديثة في السيرة النبوية إلى غاية القرن الثامنَ عشرَ وبداية التّاسعَ عشرَ. هذه الفترة كانت بمثابة عتبة الدّخول في التّاريخ الحديث. وفي الأخير، يخلص البحث إلى جملة من التساؤلات النقدية حول السيرة النبوية؛ منها: هل ستُواصل المرويات العتيقة المُتلبِّسة بالأهواء القديمة والتّاريخ الإسلامي القديم سيادتها على أذهان المُحدَثين، أم سيشهد القرن العِشرون تجديدا فعلِيّا في كِتابة سيرة النبيّ، لا سيّما بعد اطّلاع الكُتّاب العرب على الثّقافة الغربيّة الحديثة، وعلى الثّورة المعرِفية في مجال الفيلولوجيا والتّاريخ المُقارن، ودراسة الأديان؟

للاطلاع على البحث كاملا المرجو الضغط هنا


* يمثل هذا البحث الفصل الأول من كتاب "كتابة السيرة النبوية لدى العرب المحدثين" للباحث حسن بزاينية الصادر عن مؤسسة مؤمنون بلا حدود للدراسات والأبحاث سنة 2014.


مقالات ذات صلة

المزيد