نقد الكندي أزلية الجسم لدى أرسطو

فئة :  أبحاث عامة

نقد الكندي أزلية الجسم لدى أرسطو

الملخص:

ينطلقُ هذا البحثُ المعنون بـ "نقد الكندي أزلية الجسم لدى أرسطو" من محاولة رصد منهج الكندي النقدي للفلسفة، حيث يعمد أولاً إلى تحديد المفاهيم بما يدل عليها من ألفاظ، ثم يصوغ بعد ذلك مقدمات رياضية يستعين بها لإثبات حججه ونقض ما خالف المعقول والمنطق، ومنه تتوضح لنا منهجية الكندي العملية التي يطلبها في كلّ علم تفيد فيه، وبالتالي فهو يخصص لكلّ مجال بحث علمه ومنهجه.

ومن ثمّة كانت فلسفة الكندي كما يقول أبو ريدة نتيجة الاتصال بين الدين الإسلامي والنزاعات الفكرية الإسلامية وثمرات الفكر الفلسفي اليوناني ومناهجه العقلية. فالكندي يجعل شرط تعلم الفلسفة ونيلها هو بالعودة إلى كتب أرسطو ودراستها بعد تحصيل الطالب لعلوم الرياضيات، وهو هنا كمن يوافق أفلاطون في رسالته القائمة على شعار "لا يدخلها إلا الرياضيون".

هكذا نفهم كيف بنى الكندي حججه في إثبات تناهي العالم، وربط بين الزمان والحركة والجسم، ما طبيعة النتيجة التي توصل إليها؟ ما هي دفوعات وبراهين الكندي على حدوث العالم؟ وهو تساؤل من شأنه أن يقوم على الاعتراف بوجود خالق مبدع أبدع الوجود من عدم، والوقوف عند البرهان عليه، ومن ثمّة كان هذا الخالق ما حضر أثره وغابت ذاته، وهذا استنتاج منطقي يدعو إلى إثباته.

للاطلاع على البحث كاملا المرجو الضغط هنا