الإخوان بين الوطنيّة والأمميّة: مسألة التنظيم الدولي للجماعة

فئة :  أبحاث محكمة

الإخوان بين الوطنيّة والأمميّة: مسألة التنظيم الدولي للجماعة

محاور الدراسة:

إشكاليّة البحث

1- جدلية الوطنيّة والأمميّة

2- نشأة التنظيم الدولي وتطوّره

3- التنظيم الدولي: 30 يونيو وما بعدها

4- مستقبل التنظيم الدولي للإخوان

ملخص الدراسة:

يثير البحث في قضية التنظيم العالمي لجماعة الإخوان المسلمين عدّة إشكاليّات لعلّ أهمها طبيعة جماعة الإخوان نفسها، فهل هي جماعة سياسيّة وطنيّة، أم هي حركة أمميّة متخطيّة للحواجز القوميّة والوطنيةّ؟ غير أنّ البحث في هذه القضيّة يصطدم بعدة عقبات لعلّ أخطرها التناول الإعلامي لهذه القضيّة، وذلك في سياق سياسة التراشق الإعلامي والاستقطاب التي خلّفها الصراع السياسي بين الدولة المصريّة والجماعة، (وقد مثّلت أحداث يونيو آخر حلقاته).

تمحورت رؤية الإعلام المصري الرسمي والخاص على وجه أكبر لما يسمّى التنظيم الدولي لجماعة الإخوان حول وجود تنظيم أخطبوطي يعيد إلى الأذهان حالات التنظيمات الماسونية والصهونية العالمية، ويربط هذا التنظيم المترابط الأطراف جماعة الإخوان المسلمين المصرية برديفاتها في العالمين العربي والإسلامي من جماعات وأحزاب (النهضة التونسية، والعدالة والتنمية التركي، وإخوان الأردن والعراق وسورية، وحركة حماس، وغيرها) وجمعيات موقعها القارة الأوروبية وأمريكا الشمالية...

للاطلاع على البحث كاملا المرجو الضغط هنا