حفريات في المقدّس والدنيوي في الإسلام

فئة :  أبحاث محكمة

حفريات في المقدّس والدنيوي في الإسلام

المحاور:

مدخل

1- ماهية المقدس

2- جدلية المقدس والمدنس

3- المقدس والحرام في القرآن

4- الطاهر والدنس

5- المكان المقدس

6- الزمن المقدس

7- الحيوان المقدس

8- المقدس والأسطوري

خاتمة

ملخص البحث:

ما السر في انجذابنا نحو المقّدس والتعلق به؟ من أين تنبثق الحيرة فيه والخوف منه والرهبة في حضرته؟ هل يمكن تعريف المقدس والإمساك بماهيته وتجلياته؟ إن البحث في المقدس يلقي بنا في الحيرة ويأخذنا في رحلة بحث يصعب الانتهاء منها؛ فهو يخترقنا ويخترق ترميزنا ويؤثث عالمنا على نحو مخالف، لأنه يقتحم أكثر الأشياء حميمية فينا أليس هو أقرب إلينا من حبل الوريد؟فالبحث في المقدس يستدعي بطبعه ضديده المدنس، ويقود إلى تجلياته وتعالقه بالمكان والزمان والأشياء التي كلها تصلح لأن تكون مقدّسا؛ وهذا ما يضفي عليه غرابة ودهشة. أما في التراث الإسلامي، فالأمر على جانب كبير من العمق، لأنه صهر المنظومات السابقة عليه وحولها وأعاد إنتاجها من جديد وفق ما يقتضيه السياق الديني الذي نشأ فيه، وهذا ما يطرح صلة المقدس بالتاريخ.

للاطلاع على البحث كاملا المرجو الضغط هنا