من الثورات الناعمة إلى الدول الفاشلة: أحلام علي حرب وكوابيس تشومسكي

فئة :  أبحاث عامة

من الثورات الناعمة إلى الدول الفاشلة: أحلام علي حرب وكوابيس تشومسكي

من الثورات الناعمة إلى الدول الفاشلة:

أحلام علي حرب وكوابيس تشومسكي


ملخّص الدراسة:

تطرح التحوّلات الكبرى التي تشهدها المنطقة العربيّة تحت مسمّيات الثورات أو الانتفاضات الشعبيّة قضايا متشعّبة تتّصل بدورها بحياة الشعوب ومدى فاعليتها في تغيير الواقع السياسي والاقتصادي والاجتماعي، باعتبارها تمثّل أمل تحوّل جذري يحمل بوادر أحلام في الخلاص من المحن التي أعاقت قيام أنظمة ديمقراطيّة تضمن الحقّ في الحريّة والمساواة والعدالة الاجتماعيّة، وقد جسّدها علي حرب في مشروع فكريّ بشّر فيه بثورات القوّة الناعمة وبيّن فضلها وآفاقها.

ولكن هاجس الفشل وعوائق التحوّلات الديمقراطيّة تظلّ كابوسًا يراود الحالمين بقيام نظام ديمقراطي يفي بوعوده، ويحقق إنسانيّة الإنسان وشروط الحريّة والعدالة والكرامة، ممّا يفرض علينا دراسة أهم ما يعيق مسيرة تلك التحوّلات وتشخيص عللها اعتمادًا على مقاربة تشومسكي (Noam Chomsky) للدّول الفاشلة. ولذلك فقد أسسنا هذا البحث على محورين أساسيين: الأوّل منطلقه أحلام علي حرب وآماله في أن تفي الثورات الناعمة بوعودها، وأهمّ الدعائم التي أسّس عليها رؤيته، والثاني تثيره كوابيس تشومسكي التي صيغت في قالب أسئلة نقديّة موجّهة إلى الدول الفاشلة من أجل كشف آليّات فشلها ومظاهر تنكّرها لقيم الإنسانيّة التي قامت من أجلها. ولم تكن آراء علي حرب وتشومسكي سوى منطلقات نظريّة نقارب بها الواقع العربي اختيارًا لها وتجريبًا لمفاهيمها في الواقع العربي بعد ما سمّي بثورات الربيع العربي.

للاطلاع على البحث كاملا المرجو الضغط هنا