آخر مستجدات في الميتافيزيقا

القلق من وجهة نظر مارتن هايدغر

القلق من وجهة نظر مارتن هايدغر

يتناولُ هذا المقالُ موضوعةَ القلقِ من وجهةِ نظرِ مارتن هايدغر. ولن نختلف، فيما أعتقد، حول الأهمية الجوهرية لهذه الموضوعةِ عند فيلسوف الكينونة. فالكينونة لا تكون حرَّة وشفافة إلا بالانفصال...

للمزيد...
''مجد'' برغسون

''مجد'' برغسون

فقط سارتر وكامي في خمسينيات القرن 19م، وفوكو، دولوز، دريدا، ورولان بارت في السبعينيات من القرن نفسه، يمكنهم إعطاء فكرة عن شهرة برغسون قبل الحرب، وهي شهرة تجاوزت، إلى حد بعيد، حقل الفلسفة: ...

للمزيد...
الهوس الثيوماني وعلامات الساعة الكسمولوجية

الهوس الثيوماني وعلامات الساعة الكسمولوجية

شيئان مترابطان ومتآزران ويُغذّي أحدهما الآخر: «الباريدوليا» (Pareidolia, paréidolie) و«الثيومانيا» (Theomania, théomanie). للتبسيط نقول بأن «الباريدوليا» هي رؤية صورة كائن حي (بشري أو حيواني) أو كتابة مقدَّسة في...

للمزيد...
الميتافيزيقا بوصفها ما وراء الطبيعية: الدلالة والمعنى

الميتافيزيقا بوصفها ما وراء الطبيعية: الدلالة والمعنى

الشائع في الأوساط العامة أن الميتافيزيقا شيء مفارق للواقع، بعيد عن الإنسان، بل وإن هناك من يجعل من الميتافيزيقا مرادفة لللاواقعي، والخرافي، أو ما لا معنى له، فاتجهت تلك الأحكام بما فيها بعض...

للمزيد...
فكرة النبي في الفكر العربي المعاصر

فكرة النبي في الفكر العربي المعاصر

تحت أسماءِ كثيرٍ منّا يرقد نبيّ: اسمُ نبيّ لم نفكّر فيه بما هو كذلك. كم من محمّد، ومن يوسف، ومن إبراهيم... في كلّ عائلة. وليس من المصادفة أنّ الألمان، مثلاً، إلى حدود كانط، كانوا يسمّون المسلمين...

للمزيد...
مُقدِّمة نحوَ تأصيل مدرسة دمشق للمنطق الحيويّ: قراءة واقتراحات

مُقدِّمة نحوَ تأصيل مدرسة دمشق للمنطق الحيويّ: قراءة واقتراحات

لا تهدفُ هذه المُقارَبة - بوصفها فعلًا تأصيليًّا - إلى التّنقيب عن الأصل، بقدر ما تهدف إلى الكشف عن بِنى الأصالة الّتي تنطوي عليها أسس مدرسة دمشق للمنطق الحيوي؛ أي إنَّ الغاية _فضلًا عن اقتراح...

للمزيد...
الديـن جدل الحقيقة والوظيفة

الديـن جدل الحقيقة والوظيفة

وتمحورت هذه المحاضرة حول مفهوم الدين؛ فغالبا ما يتم تناول قضية الدين في إطار الاستدلال، فينبري الباحثون إلى المنافحة، نظريا، عن معتقد ما وفق منهج عقلي، كذلك يفعل المخالف، إذ ينبري هو بدوره،...

للمزيد...
الخليفة الأخير: (الحلقة الأولى)

الخليفة الأخير: (الحلقة الأولى)

في القسم الرابع من كتاب هكذا تكلّم زرادشت، خصّص نيتشه حديثاً عنوانه "خارج الخدمة" (Ausser Dienst) (أو "العاطل" حسب ترجمة علي مصباح القديرة )، يدور حول التساؤل التالي: ما هو مصير "الباب...

للمزيد...
الفضاء ما بعد الكولونيالي: سياسات الأوصاف البيضاء

الفضاء ما بعد الكولونيالي: سياسات الأوصاف البيضاء

المراجعة المزمنة لسياسات الأوصاف البيضاء، تتم، أيضًا، عبر فحص نسختين من السرديات التي شرعنت تلك الأوصاف واستكشافهما؛ الأولى منها: سياسية، والثانية: فلسفية، كما يقول ليوطار. والهدف من هذه...

للمزيد...
المطابق والمغاير

المطابق والمغاير

لا يسع قارئ فكر ليفيناس إلا أن يشعر بالدوخة أمام زخم المفاهيم وزحمتها والبناء النسقي للأفكار والموضوعات والأطروحات الفلسفيَّة التجريديَّة، أضف إلى كلّ هذا صعوبة تعابير ليفيناس. أمام كلّ هذا...

للمزيد...