دعوة للاستكتاب للمشاركة في الجامعة الربيعية الأولى تحت عنوان: دراسة الإسلام اليوم: نحو دراسات إسلامية برؤى متعددة

فئة: أنشطة قادمة

دعوة للاستكتاب للمشاركة في الجامعة الربيعية الأولى تحت عنوان: دراسة الإسلام اليوم: نحو دراسات إسلامية برؤى متعددة

تعتزم مؤسسّة مؤمنون بلا حدود للدراسات والأبحاث تنظيم الجامعة الربيعية الأولى تحت عنوان:

"دراسة الإسلام اليوم: نحو دراسات إسلامية برؤى متعددة"

أيام 29-30-31 مارس 2019 بمدينة مراكش/ المملكة المغربية

للاطلاع على استمارة المشاركة الضغط هنا

للاطلاع على أرضية الندوة باللغة الانجليزية الضغط هنا


مؤسسة مؤمنون بلا حدود

الهاتف: 00212537779954


   

هوية الجامعة

الجامعة الربيعية لمؤسسة مؤمنون بلا حدود هي برنامج علمي أكاديمي يروم تكوين الباحثين والطلاب في سلك الدكتوراه في مجال العلوم الإنسانية والدراسات الدينية، وفي سبيل تحقيق ذلك تستضيف الجامعة مجموعة من الباحثين المرموقين والمتخصصين في موضوعات الدورة، من عرب وغربيين. ويعتمد التكوين على مجموعة من المناهج والأدوات التي تغطي مختلف المراحل والمحاور لموضوع الدورة: سيمنارات – ورشات عمل – ندوة، إضافة إلى المتابعة والإشراف المتواصلين من قبل الأساتذة المؤطرين، قصد تمتين الشراكات العلمية والتمكن من إنجاز بحوث في الموضوع المطروح في سياق يستجيب لتطور المعارف والمناهج والعلوم الإنسانية المعاصرة، إلى جانب الحرص على نشرها في كتاب جماعي يصدر باسم المؤسسة، كما سترشح بعض الدراسات المتميزة لنشرها في مجلات المؤسسة المحكمة (ألباب أو تأويليات).

الإطار النظري للدورة الحالية

مرت دراسة الإسلام في الأكاديمية الغربية بمراحل بدءا بمدارس الاستشراق الكلاسيكية، إلى آخر محطات النقد والتجاوز الموجودة اليوم، سواء ما بعد الكولونيالية، أو ما بعد الاستشراقية، أو دراسات ما بعد التابع وغيرها من الانشغالات الأكاديمية في أقسام الدراسات الإسلامية أو الدراسات الشرقية... في الجامعات الغربية العريقة، التي راكمت كمّا هائلا من الدراسات والمناهج المتعلقة بدراسة الإسلام تاريخا وحضارة وإنتاجا ثقافيا، مما أتاح لها فهم تموضع الإسلام وغيره من أديان وثقافات المعمورة داخل جغرافيات التعددية العالمية وفهم التداخلات المعقدة والمبدعة فيما بينها عبر التاريخ العالمي.

وظلت الأكاديمية الغربية الدارسة للإسلام وحضارته مجهولة عند الكثير من الباحثين في العالم العربي لعدة أسباب أهمها عائق اللغة، فأغلب ما يكتب عن الإسلام في الغرب هو بأربع لغات: الإنجليزية والألمانية والفرنسية والاسبانية، وما يترجم للعربية قليل جدا بالنسبة للعدد الهائل من الإصدارات الأكاديمية في الغرب، بالإضافة إلى ما علق في ذهنية القارئ العربي من أحكام قدحية متعلقة بالاستشراق. ومن جهة أخرى، ظلت الأكاديمية العربية الدارسة للإسلام مجهولة بالنسبة إلى الباحث الغربي، حيث نجد الباحثين الغربيين لا يحيلون إلا نادرا للدراسات الأكاديمية المكتوبة بالعربية، رغم إتقان هؤلاء للعربية، وذلك راجع بالأساس – إذا نحن أحسنا الظن- كون الباحث الغربي يعتقد أن الدراسات العربية تجيب عن انشغالات القارئ العربي التي ليست هي بالضرورة انشغالات القارئ الغربي.

وعلى الرغم من الاختلافات بين الباحثين في الغرب والمنطقة العربية الإسلامية، إلا أنهم يكادون يتفقون حول سؤال: كيف نعيد فهم تاريخنا؟ وكيف نفهم تراثاتنا داخل الأنساق الحضارية المتعددة والعالمية المتداخلة؟ بعيدا كل البعد عن الأحكام التي اعتقدنا بنهاياتها وتماميتها المعرفية.

في هذه المدرسة الأولى من نوعها، والمشتركة بين باحثين من أمريكا وأوروبا والشرق الأوسط وشمال إفريقيا، سنحاول أن نعبر نحو فهم لمناهج دراسة الإسلام وحضارته في الغرب وفي العالم الإسلامي اليوم، عبر تبادل معارف وخبرات تخص مسار تطور هذا الحقل الغني والمتقد والحيوي في العالم.

أهداف الجامعة

تهدف هذه الجامعة إلى تجسير التمايزات بين الأكاديميا الإسلامية والأكاديميا الغربية، والتعرف على المشتركات المنهجية والعلمية بين الأكاديميتين. بالإضافة إلى التأسيس لأعمال علمية مشتركة بين الباحثين، مما يحتم عليهم تجاوز الإرث الكبير من العدائية للدين، أو الأحكام التي أصبغتها المدرسة الاستشراقية على الإسلام، أو ما شكلته دراسة الأديان من مداخل معرفية باتت أشبه بالمسلمات التي تصادر حق الفرضيات الأخرى في فهم رؤى العالم من زوايا معرفية تتجاوز السرديات المعرفية التقليدية، بالإضافة إلى تجاوز شيطنة الاستشراق والأكاديميا الغربية الدارسة للإسلام.

ستحاول الدورة أن تغطي عبر محاورها جوانب تقنية بالدرجة الأولى تقوم على عنصر الخبرة الأكاديمية داخل الجامعات الغربية، عبر التعريف بالتخصصات الموجودة، وأقسام دراسة المعرفة الدينية المختلفة، وأشكال الاندماج والانخراط، والإنتاجات والمشاريع الموجودة...إلخ. إلى جانب التعرف على التخصصات العلمية الموجودة مع استرعاء تعددها وتنوعها المنهجي، والتي تشكل في مجموعها حقولا مهمة لدراسة الأديان اليوم، ودراسة الإسلام كذلك، والتعرف على مسالكها البيداغوجية والمنهجية والمعرفية التي يمكن استثمارها كناتج علمي مشترك ينبغي الاعتماد عليه نحو دراسات للأديان والإسلام ذات أرضيات مشتركة أو متجاورة.

وسيتمكن الباحثون عبر هذه المدرسة من التعرف على:

1-    الجوانب التقنية والبيداغوجية التي تخص الانخراط في سلك الدراسات العليا في أمريكا وأوروبا والعالم الإسلامي.

2-    التعرف على أهم مواضيع النقاش المثارة عبر هذا التخصص في المدرستين.

3-  ثم التعرف على آخر المنهجيات المتبعة فيه، بالإضافة إلى الكشف عن المسلمات والخلاصات التي ينطلق منها الباحثون، سواء في الغرب أو العالم الإسلامي في دراستهم للإسلام.

محاور الدورة:

1-    محور مسالك الأكاديميا الغربية والإسلامية (مداخلات علمية)

  • شعب الدراسات الدينية ودراسات الإسلام في الجامعات الغربية
  • ما هي سنوات الدراسة التي قد يشغلها الباحث للتخرج، وما هي المسلكيات التي يمكنه التخصص فيها، وكيفيات الالتحاق بها؟
  • كيف يتم تدريس الإسلام والأديان في الغرب، وما هي المنهجيات المعتمدة فيها، قديمها وحديثها؟
  • ما هي انشغالات باحث الدكتوراه في الجامعات الغربية، وما يطلب منه إنجازه خلال إعداده للحصول على شهادته وإنجاز بحثه الأكاديمي؟
  • ما هي أشهر الجامعات في دراسة الأديان والإسلام، وما هي أهم وحدات البحث العالمية داخل هذه الجامعات؟

2-    الندوة العلمية: محور التخصصات العلمية والاتجاهات المعرفية لدراسة الأديان والإسلام (مداخلات علمية)

  • المحور الأول: اتجاهات الدراسات الفيلولوجية قديمها وحديثها ودراسة الإسلام اليوم
  • المحور الثاني: علوم اللغة والألسنيات ومداخل الدراسة الأدبية للنصوص الدينية
  • المحور الثالث: مدارس الأنثروبولوجيا المختلفة وإعادة تشكل الرؤى الثقافية حول العالم
  • المحور الرابع: اتجاهات السوسيولوجيا الحديثة وإعادة قراءة الإسلام
  • المحور الخامس: علم الأديان المقارنة ومسارات فهم تعالقات المعارف الدينية
  • المحور السادس: المدارس التاريخية وبناءات المعرفة التاريخية الحديثة واستيعاب الأبعاد الحضارية المتنوعة
  • المحور السابع: العلوم الإسلامية وإعادة تمثل أدوارها التاريخية والحضارية المركبة عالميا
  • المحور الثامن: الإسلام في إطار جغرافيته المتجاوزة للحدود (عبر آسيا وأوروبا وأفريقيا وشبه الجزيرة العربية)

3-    تأثير المناهج الحديثة وأشكال دراسة الدين اليوم في النظر وتصور العديد من القضايا العالمية (ورشات نقاش مفتوحة)

ستتبع الورشات منهجية تقوم على النظر بأفق توقعي لما قد تحدثه منهجيات وآليات النظر الحديثة للدين من مغايرة في تصور وتمثل العديد من القضايا شديدة الحساسية في مجتمعاتنا وفي العالم، عبر ثلاث ورشات كبرى، الأولى حول مسألة العلمانية وتعالق الدين بالمجالات الحياتية المختلفة، والثانية حول مستقبل الديمقراطية والعدالة وحقوق الإنسان في المجتمعات المسلمة، والثالثة حول مسألة الإصلاح الديني وتحولات التدين في مجتمعاتنا وفي العالم.

شروط المشاركة

أن يكون المتقدم من طلبة سلك الدكتوراه أو متحصلا عليها حديثا في العلوم الإسلامية أو المجالات القريبة منها أو يشتغل بعلم من العلوم الإنسانية ذات التعالق المباشر بدراسة الأديان أو النصوص أو التراث الإسلامي. (سواء أنثروبولوجيا أو سوسيولوجيا أو فلسفة أو لسانيات...إلخ)

أن يتقدم بمقترح يشرح فيه ما يمكنه أن يضيفه للدورة من زاوية مجال تخصصه ودائرة اشتغاله البحثية، وما هي المحفزات التي دفعته للرغبة في الحضور والإسهام في فعاليات هذه الدورة. (شرط ألا تتجاوز ورقة المقترح 500 كلمة).

إرفاق المقترح بسيرة ذاتية للمتقدم تتضمن صورة له، ورقم هاتفه وبريده الإلكتروني.

ملاحظات هامة

تتكفّل الجهة المنظمة بـ:

بنفقات الإقامة والتغذية طيلة أيام الدورة ولا تتكفل بأية نفقات أخرى.

بالنسبة إلى الباحثين المقبولين من خارج المغرب، فالمؤسسة لن تتكفل بمصاريف تنقلهم، لكنها يمكن أن تبعث برسالة قبولهم لتقديمها لمؤسساتهم المانحة أو لغرض يسهل عملية سفرهم.

ستمنح للباحثين شهادة تخرج من هذه الدورة مرفقة بتفاصيل ما درسوه فيها، والباحثين المشرفين والمؤطرين لها.

ستحاول الدورة الخروج بمقترح يوثق ما ينبغي الاشتغال عليه في الدورة الثانية، والتي ستكمل مسارات النقاش العلمي المثارة في الدورة الأولى.

الخروج بلجنة تختص بإعداد كتاب حول موضوع الدورة، ستتكفل المؤسسة بنشره بعد إتمامه.

اللجنة العلمية الخاصة بالدورة:

الدكتور إنزو باتشي

الدكتور عبد الله السيد ولد أباه

الدكتور محمد محجوب

التنسيق والإشراف:

الدكتور عبد الله هداري

اللجنة التنفيذية:

د. عبد الله هداري

ذ. كنزة أولهبوب

ذ. فاطمة الزهراء عبيد

تواريخ هامة:

  • آخر أجل للتوصل بالملخصات هو 15 فبراير 2019

  • سيتوصل أصحاب الملخصات المجازة برسالة قبول يوم 25 فبراير 2019

لبعث الملخصات والتواصل مع اللجنة العلمية المنظمة والاستفسار عن أي معلومات تخص الدورة، يرجى مراسلتنا على البريدين الإلكترونيين التاليين:

- workshop@mominoun.com

- winterschool.islam@gmail.com