مجلس الطبقات (Les États-généraux)

فئة :  مفاهيم

مجلس الطبقات (Les États-généraux)

مجلس الطبقات تسمية أطلقت على جمعيّة ممثّلي الشعب الفرنسي من 1302 م إلى سنة 1789م وتتكوّن من ثلاث طبقات : أولها تمثّل الكهنوت (300 عضو مقابل صوت واحد)؛ والثانية النبلاء (300 عضو مقابل صوت واحد)؛ والثالثة البرجوازيّين والعمّال والفلاّحين (600 عضو مقابل صوت واحد)، وقد منحت حقّ سنّ القوانين، إلاّ أنّ نفوذها كان محدودا، ولم يكن التواصل سمة في أعمالها لتدخّل الملك فيها وتجميده لأعمالها في مناسبات عدّة من جهة، ولقيام اجتماعاتها على القطيعة بين مختلف الطبقات من جهة أخرى، إذ كانت كلّ طبقة تجتمع منفصلة وتصوّت بصفتها وحدة، وكانت القوانين والقرارات كثيرا ما تصبّ في صالح الطبقتين الأولى والثانية، وكان آخر اجتماعاتها عشيّة الثورة الفرنسيّة سنة 1789م؛ حيث اختلفت الطبقات حول كيفيّة التصويت، وأصرّت الطبقة الثالثة (البرجوازيّون والعمّال والفلاّحون) على التصويت بشكل فردي رافضة استمرار العمل بمقتضى التصويت الطبقي، وكان انتصار الملك لويس السادس عشر لصالح التصويت الطبقي مؤذنا بانفصال الطبقة الثالثة، وإعلانها عن تأسيس الجمعية الوطنيّة بدلا عن مجلس الطبقات، وإعلانها التزامها بإعداد دستور مكتوب، وكان هذا ممهّدا لقيام الثورة الفرنسيّة.

انظر:

-ديورانت، و.و. (د.ت). قصة الحضارة (قيصر والمسيح أو الحضارة الرومانيّة). (محمد بدران، مترجم). بيروت- لبنان: دار الجيل. مج 42، ج4، صص 483-492

-Durand, Y. États Généraux. in Encyclopédia Universalis.