آخر مستجدات في الإنسان

الأصنام الذّهنية أو التديّن حينما يغدو جنوناً

الأصنام الذّهنية أو التديّن حينما يغدو جنوناً

ستعوزك كلّ القواميس عندما ترغب في إيجاد تعريف للإنسان، ولنْ تجد عبارة أعمق من التي عنون بها أليكسس كاريل كتابه "الإنسان ذلك المجهول". نعم، إنّه ذلك المجهول في تركيبته وأصوله وأنماط...

للمزيد...
ولادة الإنسان كموضوع وموته كذات

ولادة الإنسان كموضوع وموته كذات

ينطلق هذا المقال من مفارقة أساسية يمكن صياغتها بطريقة استفهامية كالآتي: كيف للإنسان الذي لم يولد حتى أواخر القرن 18 وبداية القرن 19 بلغة "ميشيل فوكو" أن يتم الإعلان عن موته في نفس القرن من...

للمزيد...
الإنسـان، الأشـواق الوجوديـة

الإنسـان، الأشـواق الوجوديـة

بانتظار أن ينتقل الإنسان من كائنٍ متوقعٍ في (رَحِم أمه) إلى (رَحِم) استيلادي يخرج منه العالَم، فإني سأتحدث عن مقتضيات تلك الولادة، بصفتها مأثرة للتعايش بين بني البشر، ودعوة للتصالح بينهم، بما...

للمزيد...
الأبعاد الاجتماعيّة للإيمان في الأديان الإبراهيميّة: مدخل تفسيريّ

الأبعاد الاجتماعيّة للإيمان في الأديان الإبراهيميّة: مدخل تفسيريّ

شكّل الإيمان - بمعناه العام وبإطلاقه - منطلق العديد من الدّراسات والأبحاث، سواء في اليهوديّة أو المسيحيّة أو الإسلاميّة، إلّا أنّ هذه الدّراسة تنفرد بمقاربة تستدعي مفهوم الإيمان، لا بشكل...

للمزيد...
الواجب الأخلاقيّ في علم الكلام

الواجب الأخلاقيّ في علم الكلام

يدرس هذا المقال تصوّرين متعارضين للأخلاق في علم أصول الدين الإسلاميّ (علم الكلام)، قدّمتهما المعتزلة والأشاعرة في القرنين الرابع والخامس الهجريّين (العاشر والحادي عشر الميلاديّين). بعد أن...

للمزيد...
جمال الدين الأفغاني والإيكولوجيا العميقة هل يمكن وصف (الشيخ) بأنّه إيكولوجي عميق؟!

جمال الدين الأفغاني والإيكولوجيا العميقة هل يمكن وصف (الشيخ) بأنّه إيكولوجي عميق؟!

تبدو المقابلة بين أفكار جمال الدين الأفغاني وتيار الإيكولوجيا العميقة مقابلة غريبة إلى حدّ ما؛ فالأفغاني معروف بنزعته الدينية ومشروعه الإسلامي الثوري، أمّا الإيكولوجيا العميقة فتميل،...

للمزيد...
حنا أرندت الإنسان في مواجهة تفاهة الشر

حنا أرندت الإنسان في مواجهة تفاهة الشر

في سنة 2007، وعلى امتداد يومين: (11و12) ماي، وبرحاب جامعة لوزان Lausanne، انعقدت ندوة دولية اجتمع فيها مفكرون ينتمون إلى تخصصات متنوعة بغية دراسة فكر فيلسوفة السياسة حنا أرندت. وقد عالجت الأوراق...

للمزيد...
هل نحن مجرّد استعارات منسيّة؟ أو في لحم الأسماء

هل نحن مجرّد استعارات منسيّة؟ أو في لحم الأسماء

ما الذي يميّز أسماء "الإنسان" من لغة إلى لغة؟ وهل أنّ هذا التمييز في التسمية اعتباطي أم ينمّ عن رؤية خاصة للنفس في أفق كل شعب؟ - كلّ شعب ينظر إلى نفسه في مرآة لا تُعوّض ولا يمكن كسرها. إنّما...

للمزيد...
الإنسان في القرآن: في دلالة التكريم

الإنسان في القرآن: في دلالة التكريم

تتأسس المكانة الرفيعة للإنسان في القرآن على مبادئ كثيرة، تشكل جوهر ما يمكن اعتباره نزعة إنسانية قرآنية؛ فإلى جانب كون القرآن تناول الإنسان في أبعاده المتعددة، يؤكد في نفس الوقت أنه الكائن...

للمزيد...
تحولات "حي بن يقظان" لابن طفيل

تحولات "حي بن يقظان" لابن طفيل

لعبارة "تحولات حي" معانٍ كثيرة، فقد يكون المقصود تحولاته باعتباره قصة ما زالت تُكتب وتُعارض، كلّ كاتب يكتب حيَّه ويعارض به حيَّ غيره. وقد يكون المقصود تحولاته باعتباره كائناً يتنقل...

للمزيد...