أدلجة الدين وعولمة الخوف: الظاهرة الداعشيّة أنموذجًا

فئة :  أبحاث عامة

أدلجة الدين وعولمة الخوف: الظاهرة الداعشيّة أنموذجًا

أدلجة الدين وعولمة الخوف:

الظاهرة الداعشيّة أنموذجًا


ملخص الدراسة:

إنّ المقصد الجوهري من هذه الدراسة ليس تقديم توصيف تاريخي لنشوء حركة داعش أو تشخيص بانورامي لامتدادها الأفقي على جسد الجغرافيا العربية، وإنّما التأمل الفلسفي والعقلاني في ملابسات انبثاق ظاهرة جديدة تتجاوز المكان والإحداثيات إلى الوعي والإدراك، مخلّفةً شتى الردود والآثار النفسية التي تستحيل مخاوف و"فوبيا" جديدة، ترسخ الانطباع السلبي حول صورة الإسلام لدى البعض، وتحفز البعض الآخر على الاقتراب أكثر من حقيقة الإسلام التي لا يمكن اختزالها في تنظيم داعش أو غيره من الحركات المتطرفة. وقد اقتضى الموضوع معالجة جملة من القضايا والإشكالات المتعلقة بالظاهرة الداعشية، كتضارب التفسيرات حول من صنع داعش، ونشوء الظاهرة الداعشية، وأبعادها الإعلامية والرمزية والسيكولوجية والأمنية، ثم دورها في عولمة الخوف.

للاطلاع على البحث كاملا المرجو الضغط هنا