النظر الكفائي المقاصدي ودوره في تعزيز قيم الحوار الثقافي والحضاري

فئة :  أبحاث عامة

النظر الكفائي المقاصدي ودوره في تعزيز قيم الحوار الثقافي والحضاري

محاور الدراسة:

1- في الأسس المعرفية والنظرية لقيم الحوار الثقافي والحضاري:

2- الحوار الحضاري والثقافي وقيمه:

3- خصائص قيم الحوار الحضاري والثقافي:

4- في أجرأة قيم الحوار الحضاري والثقافي:

5- النظر الكفائي المقاصدي ودوره في تعزيز قيم الحوار بين الحضارات والثقافات:

ملخص الدراسة:

تندرج هذه المداخلة في إطار تقوية الحوار بين الثقافات والحضارات، وذلك من خلال مدخلي التربية والقيم، في علاقتهما بالتنمية البشرية، ودور القيم الإسلامية في بلورة هذه العلاقة، من خلال تفعيل أسس النظر الكفائي المقاصدي تحديدا، باعتباره نظرا يروم إصلاح المعرفة (الجمع بين آليات إنتاج المعرفة وآليات ضوابطها).

وعليه، تهدف هذه المداخلة إلى فتح نقاش حول عناصر أساسية في موضوع قيم الحوار الثقافي والحضاري، محاولة تسليط الضوء عليها، حيث نراها ذات أهمية، وذلك لجدة طرحها الإشكالي؛ والمتمثل في مشكلة مفهومها وتصنيفها ضمن سلم قيم خاص بها،تصبح بذلك أداة لتحليل المحتوى بشكل عام، وخاصة المضامين القيمية بالكتب المدرسية المقررة، ومنه ذلك المتعلق بالنظام التربوي المغربي، باعتبار ما تناوله راهن المنهاج الدراسي المغربي من تجديد بيداغوجي قائم على مدخلي الكفايات والقيم؛ وما يطرحه جديد القيم به، من ضرورة تأويلية لصرحه القيمي، والقائم على إمكانية تناظم القيم الإسلامية والقيم الكونية الحداثية من جهة؛ وما تطرحه من جهة أخرى، علاقة هذين المدخلين من إشكال على وجه التحديد...

للاطلاع على البحث كاملا المرجو الضغط هنا