ابن حجر العسقلاني

فئة :  أعلام

ابن حجر العسقلاني

هو أبو الفضل شهاب الدين أحمد بن علي بن محمّد بن حَجَر الكناني العَسقلاني الشافعي. ولد بمصر القديمة في شعبان سنة 773 هـ (1372م). توفي والده وهو في الرابعة من عمره. درس في الكتّاب وأظهر منذ صغره ذكاء وسرعة في الحفظ. حجّ مرّات عدّة وكانت له فرصة أن سمع صحيح البخاري على الشيخ عفيف الدين عبد الله بن محمّد النيسابوري (ت790 هـ/1388م) بمكّة المكرّمة وكان أوّل شيخ يتلقّى عنه الحديث. وقرأ عمدة الأحكام للحافظ عبد الغني المقدسي على الحافظ أبي حامد محمّد بن ظهيرة عالم الحجاز آنذاك.

جال في أقطار عديدة نهل خلالها من مشاهير علمائها مادة علميّة ثريّة متنوّعة المشارب، ووجد لدى من تعلّم منهم حظوة تجلّت في سماحهم له بتقديم دروس وإصدار فتاوى لما لمسوا لديه من نبوغ وسعة اطلاع وغزارة علم. إلاّ أنّه كان أميل لدراسة الحديث النبوي إذ أولاه جلّ اهتمامه. وبدا هذا في تصانيفه ومؤلّفاته وفي مقدّمتها كتابه "فتح الباري في شرح صحيح البخاري" ومقدّمته "هدي الساري مقدمة فتح الباري" إذ كان من أكثر كتب شروح الحديث انتشارا وشهرة. ولا تقلّ مؤلفاته الأخرى أيضا شهرة ومنها: "الإعجاب في بيان الأسباب" و"تجريد التفسير من صحيح البخاري على ترتيب السور" و"الإتقان في جمع أحاديث فضائل القرآن من المرفوع والموقوف" و"بلوغ المرام من أدلّة الأحكام" و"التذكرة الأدبيّة".. وقد زادت مصنّفاته على المئة والخمسين، إضافة إلى أشعاره.

تقلّد مهام كثيرة إضافة إلى التدريس في مدارس مصر ومساجدها، فقد أضحى مفتيا لدار العدل سنة 811هـ (1408م) واستمرّ فيها إلى حين وفاته. وولي مشيخة البيبرسيّة ونظرها سنة 813هـ (1410م) وتولّى خطابة الأزهر وجامع عمرو ابن العاص واشتغل بالقضاء فأصبح قاضي القضاة واستمرّ في منصبه طيلة واحد وعشرين عاما.

توفّي ابن حجر سنة 852هـ (1448م).

راجع:

·  عبد المنعم، شاكر محمود. (1997). ابن حجر العسقلاني، مصنفاته ودراسة منهجه وموارده في كتاب الإصابة. (ط.1). بيروت: مؤسسة الرسالة.

·  هاشم، أحمد عمر. (2004). ابن حجر العسقلاني. ضمن موسوعة أعلام الفكر الإسلامي. (ط.1). مصر: وزارة  الأوقاف-المجلس الأعلى للشؤون الإسلاميّة. ص ص 250-253.

البحث في الوسم
ابن حجر العسقلاني أعلام