جلال الدين السيوطي

فئة :  أعلام

جلال الدين السيوطي

هو عبد الرحمن بن كمال الدين أبي بكر محمد بن سابق الدين الخضيري السيوطي نسبة إلى سيوط أو أسيوط. اشتهر باسم جلال الدين. ولد بالقاهرة سنة 849 هـ (1445م) ونشأ يتيما إذ مات واده وهو في الخامسة من عمره. اتّجه إلى حفظ القرآن وكانت له حافظة قويّة فأتمّ حفظه وهو في الثامنة من عمره ثمّ استظهر عددا من المتون الشرعيّة مثل "ألفية ابن مالك" وكان الفقيه الكمال بن همام الحنفي يتابعه ويتعهّده مثله مثل عدد من علماء عصره من رفاق والده. درس الفقه والنحو والفرائض وتأهّل للتدريس وهو في السابعة عشرة من عمره وألّف أوّل كتبه حينها وهو في "شرح الاستعاذة والبسملة" وحظي بثناء معلّمه علم الدين البلقيني. تتلمذ على عدد من خيرة شيوخ عصره مثل محيي الدين الكافيجي وشرف الدين المناوي وتقي الدين الشبلي .

قام برحلات عديدة طلبا للعلم في مدن مصرية مختلفة وفي الشام والحجاز واليمن والمغرب والهند.. فحصّل علوما كثيرة منها التفسير والفقه والحديث واللغة والبلاغة.. اشتغل بالتدريس في جامع ابن طولون والشيخونيّة والبيبرسيّة. ومن أبرز تلاميذه: المؤرّخ الداودي والحافظ ابن طولون والإمام الشعراني..

ولمّا أدرك سنّ الأربعين انقطع عن الناس وخلا بنفسه متفرّغا للكتابة في روضة المقياس على النيل. وكان الأغنياء والأمراء يزورونه ويحملون له الهدايا والأموال فيردّها. وكذلك فعل مع السلطان حين رفض الحضور إليه استجابة لطلبه وردّ عطاياه. ترك ما يربو على 600 مؤلّف مختلفة الأحجام في علوم كثيرة وشروح مختلفة. منها: "المزهر" في اللغة، "الإتقان في علوم القرآن"، " الدرّ المنثور في التفسير بالمأثور"، "الاقتراح في أصول النحو"، "بغية الوعاة في طبقات اللغويّين والنحاة"، "حسن المحاضرة في أخبار مصر والقاهرة"، "طبقات المفسّرين"، "الأشباه والنظائر" "الإكليل في استنباط التنزيل"..

توفّي سنة 911هـ (1505م).

راجع:

· السيوطي، جلال الدين. (2004). الرسالة السلطانيّة. (مختار الجبالي، دراسة وتحقيق). (ط.1). بيروت- لبنان: دار وحي القلم. صص 13-18.

· مجموعة من الباحثين. (1978). جلال الدين السيوطي. القاهرة: الهيئة المصريّة العامة للكتاب.

· نصار، حسين محمد (وآخرون). (2010).الموسوعة العربيّة الميسّرة. (ط.3). بيروت-لبنان: شركة أبناء شريف الأنصاري للطباعة والنشر والتوزيع. مج4، ص1979.

البحث في الوسم
جلال الدين السيوطي أعلام