هربرت سبنسر (Herbert Spencer)

فئة :  أعلام

هربرت سبنسر (Herbert Spencer)

ولد هربرت سبنسرفي 24 نيسان سنة 1820 وهو فيلسوف وعالم اجتماع ونفس انجليزي، وواحد من مؤسّسي المذهب الوضعي. اهتم بالتطور في العلوم الإنسانية وفي علوم الأحياء وكان يروى عنه تفوقه في التاريخ الطبيعي والفيزياء وضعفه في مجال اللغات. كان أوّل مؤلفاته سلسلة من الرسائل كتبها لمجلّة "اللاامتثالي" حول مسألة حدود سلطة الدولة: رسائل حول دائرة الحكم الخاصّة (1842). وفي سنة 1843 نشر كتيبا تحت عنوان المجال الصحيح للحكومة. وفي سنة 1846 و1847 انكب على اختراع الآلات. كما كان أول كتاب في مجال السوسيولوجية هو "الاستاتيكا الاجتماعية" أو "الشروط الضرورة للسعادة الإنسانية". وقد أضاف إلى هذا الكتاب كتابا آخر تحت عنوان "فرض التطور" développent hypothesis وغيرها من الكتابات التي ساهمت في تشكل رؤية فريدة عن المجتمع وتطوره والأخلاق ودورها.

لقد ساهم سبنسر بعملية التوفيق بين العلم والدين أي بين ما يمكن معرفته وما لا يمكن، إذ أن الحقيقة العليا لا يمكن معرفتها، بل نعرفها فقط من خلال التجربة المشتركة بين بني الإنسان. أما العلم فيعمل على تعميم قوانينه على النطاق الواسع. فالظواهر الكونية تنتج الظواهر البيولوجية وهذه أيضا تنتج ظواهر نفسية واجتماعية. إنه قانون التطور والانحلال. الذي يبدأ بالبساطة إلى الكثرة ومن المجتمع البدائي إلى المجتمع المتقدم، ومن البذرة إلى الشجرة. وهذا كله، محكوم بفكرة التطور وعلاقتها بالعلة أي بالانتقال التدريجي من الأشكال الأولية إلى النشاط النفسي إلى أشكال أكمل في اتجاه المزيد من التركيب والتخصيص والتجريد. وهذا يعني أنّ عوامل التطور عند سبنسر رهينة بالتغير المباشر في الكائنات العضوية وليس فقط من خلال الانتقاء الطبيعي. وهذا ينعكس انعكاسا واضحا في رفضه لنظرية الخلق. إذ يرى أن الخلق فرض غير مقبول لأننا لا نشاهده ولا نقيسه قياسات تجريبية.

وقد نقل سبنسر هذا التصور التطوري إلى المجتمع الانساني إذ أكد أنّ التطور الاجتماعي هو عملية تطور الفردانية. ويتجلى هذا في أنّ المجتمعات البدائية كانت تعتقد في الأرواح والأموات وأنّ المجتمعات المتحضرة لم تخرج عن هذا التصنيف إذ كانوا يعتقدون أيضا فيما يعتقده هؤلاء لكن مع تغيرات طفيفة. من هنا يقارن سبنسر بين المجتمعات الانسانية و"المجتمعات" الحيوانية وذلك من خلال الجهاز العصبي والتنظيمي كما ميز بين المجتمع الحربي والمجتمع الصناعي أو المدني وهذا قصد به سبنسر التمييز بين مجتمع شرير ومجتمع خير. أما تصوره للأخلاق فقد عمل سبنسر على التوفيق بين الأنانية والإيثار ويقر بالتوازن بين الفرد ومحيطه أي بين اللذة والألم، ذلك التوازن الذي لا يحافظ عليه إلاّ قانون التطور. كما تعد التربية فرعا من فروع الأخلاق عند سبنسر وهي تنسحب أو تغطي قوى النفس كلها العقل من جهة والعاطفة من جهة أخرى. وهذا يتم من خلال الانتقال من البسيط إلى المركب ومن المتجانس إلى اللامتجانس ومن العيني إلى المجرد كل هذا من أجل تكوين إنساني يحكم نفسه بنفسه.

من الأعلام الذين تأثر بهم سبنسر الفيلسوف الأفلاطوني النزعة صامويل تيلور كولرج و غروف وهلمهولز وهومبولت وبير الذي استعار منه سبنسر النمو البيولوجي.

وتوفي سبنسر في برايتون في 8 كانون الأوّل سنة 1903

من أهم مؤلفاته وأبحاثه:

Social statics, 1850.

The principles of psychology, I. vol, 1855.

Education, 1861.

The nature and reality of religion, 1885.

البحث في الوسم
هربرت سبنسر أعلام Herbert Spencer