آخر مستجدات في نيتشه

خلود نيتشه

خلود نيتشه

القراءة كما الكتابة كلاهما يتطلبان صبراً وتجشُّماً، من أجل الظفر باللذة المنتظرة منهما، التي يتطلع إليها كل من قرر أن يخوض هذه التجربة المتميزة والمتفردة، التي تشبه خوض مغامرة حقيقية نجهل...

للمزيد...
تأثيرُ شوبنهاور في فريديريك نيتشه

تأثيرُ شوبنهاور في فريديريك نيتشه

تأتي قيمةٌ هذه المقالة من عدة وجوه. أولا، فهي مقالة أصيلة، لأنها صدرت سنة 1901 بعد سنة واحدة من موت الفيلسوف الألماني فريدريك نيتشه. ...

للمزيد...
المنعطف الاستطيقي في فلسفة نيتشه:  محاولة لفهم الانتقال من "ميتافيزيقا الفن" إلى "فيزيولوجيا الفن"

المنعطف الاستطيقي في فلسفة نيتشه: محاولة لفهم الانتقال من "ميتافيزيقا الفن" إلى "فيزيولوجيا الفن"

تتغيا هذه الدراسة توضيح المنعطف الاستطيقي في فلسفة نيتشه من خلال تبيان التحول الذي طال المنظور النيتشوي لوظيفة الفن في الحياة؛ فلم يعد الفن مجرد تسلية لتيسير الحياة وتبريرها، كما هو الشأن في...

للمزيد...
نيتشه والفن؛  أو كيف يمكن توكيد الحياة من مدخل ديونيزيسي؟

نيتشه والفن؛ أو كيف يمكن توكيد الحياة من مدخل ديونيزيسي؟

لئن كان تحمل الحياة بآلامها وتناقضاتها ومعاناتها يحتاج إلى مكابدة وإصرار وإقبال شجاع على تراجيديتها ، فإن ثمة ما يكسب هذا التحمل استقواء واستقدارا بما يجعل معاناة الإنسان تشف عن فيض حياة،...

للمزيد...
أخلاقنا سبب تأخرنا.. ؟

أخلاقنا سبب تأخرنا.. ؟

لعلنا لا نبالغ إذا قلنا إن الفلسفة المعاصرة هي الفلسفة التي أوشكت فيها الميتافيزيقا، بوصفها ذاك البحث العقلي في ''الأصل'' أن تلفظ أنفاسها الأخيرة؛ ذلك أن المرحلة المعاصرة هي فلسفة...

للمزيد...
الذات خارج خطة السلطة

الذات خارج خطة السلطة

انبثقت فكرة المقاومة الإثيقية للسلطة الحيوية في فكر فوكو من صميم اللقاء مع الثقافة اليونانية والرومانية؛ وذلك من خلال اكتشافه لأهمية مبدأ الاهتمام بالذات "le souci de soi" الذي أنتجته هذه...

للمزيد...
الفنّ تحرّراً من الأوهام وتأسيساً لإرادة الحياة

الفنّ تحرّراً من الأوهام وتأسيساً لإرادة الحياة

قد لا يكون لنا من وافي القوّة في التدبير حتى نعقد قولاً، غير مألوف، على النّظر في مسألة الفنّ والحريّة، بعد أن تبسّط القوم في مدارستها وقلّبوها على غير وجه بما ليس عليه بمزيد، لولا أن نطلب...

للمزيد...
الإسلام في مرايا ما بعـد الحداثة

الإسلام في مرايا ما بعـد الحداثة

إذا كانت حركة الاستشراق قد بدأت تقريبًا مع نهاية القرن الثامن عشر، وبلغت ذروتها في منتصف القرن العشرين، ثم خفت بريقها تدريجيًا بعد ذلك؛ فإن تيار الاستشراق لم ينقطع بعد، بل هو في حالة من التدفق...

للمزيد...
الفلسفة باعتبارها اقتدارا لا علاجا‎

الفلسفة باعتبارها اقتدارا لا علاجا‎

هناك فرق مفصلي بين الفلسفة وبين وظائف الفلسفة، فإن كانت الفلسفة غالبا ما تظل غامضة عن عموم الناس العاديين، لأنّه في الحقيقة لا وجود لـ"الفلسفة" هكذا بالمعنى العام، بل هناك فلسفات لا حصر...

للمزيد...
نحو التّطبيع مع الفلسفة  أو الفلسفة من التّجريد النّظري إلى فنٍّ للعيش

نحو التّطبيع مع الفلسفة أو الفلسفة من التّجريد النّظري إلى فنٍّ للعيش

لا شيء يوحي في ذهنية الكثيرين منّا، أو على الأقل الجزء الغالب فينا بما يغيّر من النّظرة إلى الفلسفة، أو التمثّل السلبيّ ضدّها، سواء تعلّق الأمر بعامة النّاس وسلوكهم الانفعالي الطّبيعي،...

للمزيد...