تعريف الكاتب

منوبي غباش

منوبي غباش

باحث وأكاديمي تونسي، حاصل على  دكتوراه في الفلسفة السياسية والاخلاقية. أستاذ مساعد بالمعهد التحضيري للدراسات الأدبية والعلوم الإنسانية بتونس، قسم الفلسفة، جامعة تونس. مهتم بالفلسفة السياسية-الأخلاقية والمشروعية السياسية، وأشكال  الديمقراطية، والعدالة الاجتماعية، والدراسات الثقافية والحضارية.

مقالات للكاتب منوبي غباش

الإسلام والديمقراطية: (حوار مع مارسيل غوشيه)

الإسلام والديمقراطية: (حوار مع مارسيل غوشيه)

هذا النص هو جزء من الفصل الخامس من كتاب الوضع التاريخي لمارسيل غوشيه Marcel Gauchet، وهو عبارة عن حوار بين الكاتب من جهة، وفرانسوا أزوفي Francois Azouvi (فيلسوف ومدير البحوث في المركز الوطني للبحوث العلمية...

للمزيد...
العنف والسياسة

العنف والسياسة

يمثل العنف تحدّياً للفلسفة، فالخطاب الفلسفي لا يستطيع تجاهل أفعال العنف وآثارها المدمّرة في الحياة والمجتمع، ولكنَّه، في الوقت نفسه، يعي عجزه وعدم فاعليته إزاء الواقع العملي الموسوم...

للمزيد...
لاهوتُ التحرير أو الدّينُ مناضلاً

لاهوتُ التحرير أو الدّينُ مناضلاً

يمثّل "لاهوت التحرير" المسيحي الذي تبلورت ملامحه في أمريكا اللاتينيَّة في القرن العشرين علامة فارقة في تاريخ المسيحيَّة بصفة عامَّة وفي تاريخ اللَّاهوت المسيحي بصفة خاصَّة. لقد جمعت هذه...

للمزيد...
العُنفُ المُقدّسُ

العُنفُ المُقدّسُ

إنّ العنف المقدّس يستند إلى اعتقاد من يقوم به أنه لا يقوم بفعل محرّم أو ممنوع، بل إنه يقوم بفعل مطلوب وناجع وضروري من أجل إنفاذ إرادة الكائن الأسمى الذي هو محوَر الاعتقاد. إنّ الإله يأمر به...

للمزيد...
المعتقدات الدينية والمعتقدات السياسية

المعتقدات الدينية والمعتقدات السياسية

القاسم المشترك بين الدين والسياسة هو الاعتقاد. ولكنّ الاعتقاد الديني والاعتقاد السياسي ليسا متطابقين، فكلّ واحد منهما يحتاح إلى مجال خاص يتبلور فيه ويُنتج فيه مفاعيله الخاصة. إنّ وظيفة...

للمزيد...
مشكل التسامح الديني: الطرح اللاهوتي-السياسي والتناول الفلسفي

مشكل التسامح الديني: الطرح اللاهوتي-السياسي والتناول الفلسفي

لقد مثّل التسامح الديني مشكلاً أساسياً في تاريخ اللاهوت المسيحي، وتمّ تناوله، تبعاً لذلك، كقضية محورية في فلسفة الدين، وفي الفلسفة السياسية الحديثة. وفي هذه المرجعيات المختلفة، تم اعتبار...

للمزيد...
حول دور المثقف

حول دور المثقف

السؤال الذي وجه التفكير في هذه المقالة هو التالي: هل من دور للمثقف اليوم؟ أيّ وظيفة يمكنه القيام بها بعد الانتشار الواسع لفكرة النهايات٬ نهاية السرديات الكبرى التي كان المثقف يتكلم انطلاقًا...

للمزيد...